الإثنين , أكتوبر 3 2022
أخبار عاجلة

البرلمان الأوروبي يعلن عن تاريخ نهاية عصر بيع السيارات التي تعمل بالوقود

صوت نواب البرلمان الأوروبي يوم الأربعاء في ستراسبورغ بفرنسا لصالح حظر الاتحاد الأوروبي بيع السيارات الجديدة التي تعمل بالبنزين والديزل اعتبارًا من عام 2035، رافضين محاولات إضعاف الاقتراح، لتسريع تحول أوروبا إلى السيارات الكهربائية.



ويلزم القرار مصنعي السيارات بخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بنسبة 100 في المائة بحلول منتصف العقد المقبل في التكتل الذي يضم 27 دولة.

كما وافق المشرعون في الاتحاد الأوروبي على خفض بنسبة 55 في المائة من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون من السيارات في عام 2030 مقارنة بعام 2021.

وستؤدي هذه الخطوة إلى تعميق الالتزام القائم على صناعة السيارات لخفض انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بنسبة 37.5 في المائة في المتوسط في نهاية العقد مقارنة بالعام الماضي.



تم تمرير الإجراء بأغلبية 339 صوتًا مقابل 249 معارض، مع امتناع 24 عضوًا عن التصويت، ما يعني عمليا قصر المبيعات المستقبلية على الموديلات الخالية من الانبعاثات والتي تعمل بالكهرباء بالكامل.

تمثل السيارات حاليًا 12 في المائة من جميع انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في الاتحاد الأوروبي، بينما يمثل النقل عموما حوالي 25 بالمائة.



ويعتبر الاتحاد الأوروبي ثالث ملوث على مستوى العالم، وستضع السياسات المناخية الأوروبية الجديدة التكتل على المسار الصحيح لخفض صافي انبعاثات الاحتباس الحراري بنسبة 55٪ بحلول عام 2030، مقارنة بمستويات عام 1990.

وكان هدف “صفر انبعاثات” موضوع معركة مريرة بين أعضاء البرلمان الأوروبي إذ اقترحت كتلة حزب الشعب الأوروبي (يمين موال لأوروبا وأكبر قوة في البرلمان) بدلا من ذلك أن يكون الهدف خفض انبعاثات السيارات بنسبة 90 % في العام 2035، وكان ذلك سيسمح بمواصلة بيع السيارات الهجينة.

ولم يخفي اليمين شعوره بالقلق من العواقب الصناعية للقرار. وقالت أنييس افرن من حزب الشعب الأوروبي إن “فرض صفر انبعاثات من شأنه أن يرقى إلى مستوى إدانة قطاع كامل من النشاط الصناعي ومعاقبة المستهلكين بشدة”.

شاهد أيضاً

بوساطة سعودية.. روسيا تفرج عن الأسير المغربي إبراهيم سعدون

قامت موسكو بالإفراج عن الأسير المغربي ابراهيم سعدون المحكوم عليه بالإعدام عبر وساطة سعودية لتبادل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *