الثلاثاء , يناير 31 2023
أخبار عاجلة

المغرب يدرس إلغاء قيود كورونا والعودة إلى الحياة الطبيعية

تعتزم الحكومة المغربية، إعداد خطة شاملة التهيئ للتعايش مع فيروس كورونا، واعتباره أنفلونزا موسمية تقتضي يمكن السيطرة عليها من خلال تحقيق مناعة جماعية عن طريق التلقيح.

وكشفت يومية الأحداث المغربية، عن الرؤية الحكومية الجديدة، والتي تروم التركيز على عدة نقاط من أبرزها إلغاء العمل بقانون الطوارئ الصحية.

ومن ضمن الخطط المستقبلية، السماح بالعودة إلى السفر بدون قيود لكن شريطة توفر المسافرين على جواز التلقيح الذي يؤكد استفادتهم من ثلاث جرعات.

أما النقطة الثالثة، فتتعلق باستئناف التجمعات الكبرى والسماح بعودة الجماهير لإقامة الحفلات وتنظيم المهرجانات وحضور مباريات كرة القدم.

كما تهم خطة التدرج للعودة إلى الحياة الطبيعية، توقيف النشرة اليومية المتعلقة بالإعلان عن حالات الإصابة بفيروس كورونا وعدد الوفيات اليومية، ثم التعايش مع الفيروس كأنه إنفلونزا موسمية.

وتسعى الحكومة من خلال هذه الخطة، دفع المواطنين إلى الانخراط في الحملة الوطنية للتلقيح، وذلك من خلال فرض شروط أكثر صرامة على جميع الفئات.

ويأتي هذا المستجد، بعد إعلان مجموعة من البلدان الأوروبية رفع قيود كورونا والعودة إلى الحياة الطبيعية، وظهور دول أخرى أعربت عن رغبتها في إلغاء مجموعة من الشروط التي فرضتها على مواطنيها والمقيمين بها منذ بداية الجائحة أواخر دجنبر 2019.

وكانت فرنسا، واحدة من ضمن الدول التي أعلنت رفع قيود كورونا، بعد قررت حكومتها العمل بهذا الإجراء ابتداء من الأربعاء، في حين من المنتظر الإعلان عن مزيد من القرارات بعد اجتماع مجلس الدفاع الصحي.

وكان ايمانويل ماكرون، الرئيس الفرنسي، قد ربط تخفيف البروتوكولات الصحية في المدارس بعد انتهاء عطلة الشتاء في شهر آمارس المقبل بـ”اتضاح اتجاهات تطور الجائحة”. حيث باتت فرنسا ثالث دولة أوروبية تعلن تخفيف القيود بعد إنكلترا والدانمارك إثر انحسار أعداد الإصابات اليومية.

شاهد أيضاً

عشريني يُــروِّع المـارّة قُـرب مفوضية شرطة بالقصر الكبير

دخل شابا عشرينيا صباح أمس الجمعة، في حالة هستيرية، بالقرب من مفوضية الشرطة بساحة علال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *