اليوم الإثنين 26 يونيو 2017 - 7:07 صباحًا
أخر تحديث : الإثنين 17 أبريل 2017 - 9:44 صباحًا

مركب الميراج يوجه رسالة إستعطاف إلى عامل الإقليم لحماية مورد رزق عشرات الأسر

وجهت إدارة المركب السياحي الميراج بالعرائش رسالة توضح فيها القيمة الحقيقية للأرض التي يقام عليها المشروع و التي تطالبه فيها الدولة ب 500 مليون سنتيم للهكتار من أجل التملك.

و قالت إدارة الميراج في رسالتها أن الأرض التي يقوم عليها المشروع هي أرض غابوية و لا واجهة لها على الطريق الرئيسية و تبعد ب 10 كيلومترات عن وسط مدينة العرائش، كما أن عمقها مليء بالأبار و يمنع قطع الأشجار المتواجدة بها، كما تعتبر منتزها و منطقة خضراء و مرفق إجتماعي محض و تتواجد خلف الطريق السيار و هي العوامل التي تجعلها مماثلة للأرض المحيطة بها و التي تقدر قيمتها ما بين 30 و 100 درهم للمتر المربع.

و أضافت الرسالة أن مركب الميراج له أسبقية 15 سنة في إستغلال تلك الأرض و التي يوفر فيها مئات مناصب شغل المباشرة و الغير مباشرة، كما وصلت قيمة مصاريف المشروع 17 مليون درهم.

و طلبت إدارة الميراج من عامل الإقليم التدخل بعين الإستعطاف لحماية أسر العاملين في المركب و إعادة تقييم المبلغ الضخم الذي طالبت به اللجنة السابقة و الذي يهدد المركب بالإغلاق.

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات