Home العرائش 24 المحلية أخبار الإقليم مديرية الأمن تنفي وجود أي تماطل في قضية الإعتداء على قاصر بالقصر الكبير

مديرية الأمن تنفي وجود أي تماطل في قضية الإعتداء على قاصر بالقصر الكبير

2 second read
0
18

نفى مصدر أمني بالمديرية الإقليمية للأمن بالعرائش وجود أي تماطل أو تأخر في البحث في قضية الإعتداء على قاصر و التسبب له في عاهة مستديمة بمدينة القصر الكبير.

و في تصريح لنفس المصدر، فإن الدائرة الأمنية الثانية للشرطة بالقصر الكبير استقبلت يوم 15 مارس الجاري الضحية البالغ 13 سنة مرفوقا بوالده و بشكاية مسجلة لدى النيابة العامة بابتدائية المدينة من أجل البحث في القضية، حيث تمت إحالة الشكاية على فرقة الأحداث بمصلحة الشرطة القضائية في نفس اليوم و تم الإستماع إلى المشتكي، كما تمت معاينة ضمادة طبية على عينه اليسرى و الإطلاع على بتقرير طبي أولي لم يحدد مدة العجز.

و يضيف المصدر في تصريحه، أن المشتكي وجه اتهامه صوب أربع قاصرين، تم استدعاؤهم في نفس يوم تسجيل الشكاية، غير أنهم تقدموا إلى مقر الشرطة القضائية اليوم الإثنين 20 مارس،و هم قاصرين تتراوح أعمارهم بين 13 و 15 سنة، تلاميذ بمدرسة طارق ابن زياد، حيث تم الإستماع إليهم بحضور أولياء أمورهم.

و أفاد القاصرون أنهم دخلوا في خلاف مع المشتكي عند توجهه إلى مدرسة طارق ابن زياد، حيث يدرسون، الخلاف الذي تطور إلى عنف، أصيب فيه المشتكي بعاهة مستديمة تمثلت في ضعف بصري بإحدى عينيه، حيث تقدم أب المشتكي بشهادة الطبية يوم الإثنين و التي تحدد العجز في 60 يوما، لتأمر النيابة بعد إخبارها بالوقائع و الإجراءات بتقديم المشتكى بهم في حالة سراح.

واستغرب المصدر الأمني محاولة جهات وصفها ب”المعروفة بمواقفها في استغلال القضية”، التي انطلقت بتعليمات كتابية من النيابة العامة و يجري البحث كله تحت إشرافها و تتبعها و أطرافها قاصرين و تلاميذ ، و لم يمض على تسجيلها لدى مصلحة الشرطة أكثر من 5 أيام، يضيف نفس المصدر، مضيفا أن منطق المساواة و العدل يقتضي عدم التدخل في البحث و القضاء ضمانا لحقوق جميع الأطراف.

loading...

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *