اليوم الإثنين 26 يونيو 2017 - 6:57 صباحًا
أخر تحديث : السبت 18 مارس 2017 - 1:12 مساءً

ثانوية “المغرب الجديد” الإعدادية تحتفي بالمتفوقين

في جو بهيج، وبحضور ممثل المديرية الإقليمية، والأطر التربوية والإدارية للمؤسسة و عدد من آباء وأمهات وأولياء التلاميذ، وترسيخا لثقافة التكريم والاعتراف بالتميز، وبشراكة مع إدارة المؤسسة نظمت جمعية آباء وأمهات التلاميذ بثانوية المغرب الجديد الإعدادية يوم 11 مارس 2017، حفلا تكريميا احتفاء بالتلاميذ المتفوقين في الأسدوس الأول من الموسم الدراسي الجاري.

وقد تميز هذا الحفل بعدد من الفقرات التي لقيت ترحيبا واستحسانا من الحاضرين. وقد أبرز السيد عبد الإله الكريبص رئيس الجمعية، في كلمته الترحيبية أهمية مثل هذه المبادرات التي تترك آثارا ايجابية لدى المتعلمين وتشجعهم على المزيد من التحصيل والتنافس الايجابي. وشكر في نهاية كلمته جميع الأطر الإدارية والتربوية التي يعود لها الفضل في تحقيق هذه النتائج المشجعة.

السيد عبد القادر بزكارة مدير المؤسسة رحب بالحضور منوها بالمجهودات التي تبذلها الأطر الإدارية والتربوية من أجل مصلحة التلميذ كما شكر التلاميذ المتفوقين على المجهودات التي بذلوها.

وبدوره عبر الأستاذ المصباحي ممثل المديرية الإقليمية عن سعادته بحضور هذا الحفل الذي يمثل التفاتة تستحق التشجيع منوها بالنتائج الطيبة التي حققتها تلميذات المؤسسة.

وقد عرف الحفل توزيع عدد من الجوائز تخللته فقرات فنية راقية من أداء تلاميذ المؤسسة من تأطير الأستاذتين سعيدة الكتبي وفاطمة نبيه، كما تخللته فقرة فنية مميزة للمبدع شعيب الجميلي الذي أدى قطعتين جميلتين وهو يعزف على العود. واختتم الحفل على الساعة السابعة مساء في جو من الفرحة الغامرة.

أوسمة :

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات