الخميس , أغسطس 18 2022

تفاصيل صادمة: مغربيات أقدمن على نسب مواليدهم الجدد لآباء إسبان للحصول على الجنسية وتحقيقات شرطة مليلية تطيح بالعشرات

أفادت وسائل إعلام إسبانية أن السلطات المحلية بمليلية المحتلة تمكنت من وضع حد لنشاط شبكة إجرامية خطيرة، تحترف تسهيل منح الجنسية الإسبانية للأطفال المغاربة المولودين حديثا، بطرق احتيالية ومقابل مبالغ مالية هامة تدفعها أمهاتهم المغربيات.

وحسب ذات المصادر، فإن التحقيقات أظهرت لحدود الساعة وجود 79 طفلا ولدوا في مدينة مليلية وتم تسجيلهم عن طريق الاحتيال على أنهم إسبان.



وتضيف المصادر أن الشبكة الإجرامية كانت تساعد الأمهات المغربيات الحوامل على ولوج الثغر المحتل للوضع بالمستشفى المحلي، مع إيجاد رجال يحملون الجنسية الإسبانية يعملون، مقابل مبالغ تتراوح ما بين 1500 و3000 يورو، على تسجيل الأطفال حديثي الولادة كأبنائهم في السجل المدني، وهو ما يحول الأطفال تلقائيا إلى مواطنين إسبان ويسهل حصول الأمهات على بطاقة إقامة، وبعدها سلك مسطرة التجمع العائلي لالتحاق الزوج الأصلي المغربي الجنسية بإسبانيا.

وألقت الشرطة الوطنية القبض على 51 شخصا في مليلية المحتلة و28 آخرين في إسبانيا، وتبحث عن 38 آخرين متورطين في عملية الاحتيال، وقد بدأت مندوبية الحكومة المحلية بالفعل إجراءات سحب الإقامة من الأمهات المغربيات، وأرسلت تعليمات لمكتب المدعي العام لسحب الجنسية الإسبانية من الأطفال القاصرين أيضا.



ولم توضح المصادر ما إذا كان هناك تواطؤ من داخل مستشفى مليلية الإقليمي من قبل بعض العمال، حيث تمت جميع الولادات.

المصدر: أخبارنا

شاهد أيضاً

السيد محمد نوفل عامر المنسق الوطني للرابطة المغربية للشباب والطلبة بالمؤتمر العام الحادي عشر للاتحاد العام للطلبة الموريتانيين

استجابة للدعوة التي وجهها “الاتحاد العام للطلبة الموريتانيين” الذي تجمعه بالرابطة المغربية للشباب والطلبة، اتفاقية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *