اليوم الخميس 30 مارس 2017 - 12:56 صباحًا

تصنيف تاريخ العرائش

“لا كراسيوسا ” المعركة التي اعادت العرائش الى مسرح التاريخ العالمي

بتاريخ 7 مارس, 2017

عزيز قنجاع مــقدمــة تبدو المعارك التي شهد رحاها وادي اللوكوس كثيرة ومتنوعة فبعد ان عملنا على استجلاء ما خفي من معركة العرائشيين ضد الاسطول النمساوي و توقيع معاهدة استرياك. سنحاول ان نميط اللثام عن تفاصيل معركة تكاد تكون مجهولة لدى المغاربة لعدم اهتمام مصادرنا التاريخية بها والاكتفاء ببعض الشذرات الشحيحة بالنسبة لتلك التي ذكرت المعركة، وبإشارات سريعة كما نجدها عند احمد ابن القاضي في كتابه “لقط الفرائد” وكذلك المؤرخ محمد الكراسي صاحب ارجوزة “عروسة المسائل فيما لبني وطاس من مسائل” والنص الذي تركه لنا الحسن الوزان المعروف ب “ليون الافريقي” في كتابه “وصف افريقيا” . وقد كانت هذه الواقعة نتيجة لأول محاولة برتغالية جدية للتوغل داخل الأراضي المغربية، فالى حدود سنة…

العرائش: كشف مجاني لسرطان الثدي و عنق الرحم خلال ندوة حول المرض

بتاريخ 28 نوفمبر, 2016

تنظم جمعية الامل للبيئة والتنمية ومحاربة الأمية المنار1 بشراكة مع جمعية أمومة لمحاربة داء سرطان الثدي والرحم “ندوة حول مرض سرطان الثدي وعنق الرحم” مع الكشف عن هذا الداء وذلك يوم الثلاثاء 29 نونبر 2016 على الساعة الثالثة زوالا، بمقر دار امستردام المنار الكائن بتجزئة المنار1 بالعرائش التابع لجمعية إيكوديل للتنمية العادلة . ويهدف هذا النشاط إلى تحسيس فئة عريضة بالأحياء الشعبية بخطورة هذ الداء وسبل التوعية والتحسيس والكشف المبكر عن سرطان الثدي زعنق الرحم . وسيعرف اللقاء فتح لوائح إسمية للاستفادة من عملية الكشف عن سرطان الثدي وعنق الرحم الذي ستعرفه مدينة العرائش عبر اليات ووسائل متطورة . والدعوة عامة كلمة السيدة سعاد برحمة خلال افتتاح القافلة الرابعة للكشف عن سرطان الثدي…

ألبوم “سيرخيو بارصي” التاريخي عن العرائش

بتاريخ 25 نوفمبر, 2016

 SERGIO BARCE – Blog personal   Viendo esta fotografía de los carnavales que se celebraban en el Casino de Larache, mi hermana Marisol me ha recordado que, el disfraz que nos confeccionó mi madre, hizo que yo creyera que íbamos a ganar ese año el primer premio. Como no fue así, por lo visto, me pillé un enfado monumental y no quise hablar con nadie… Ahí estoy con mis padres y mis hermanas Marisol y Mónica. Detrás, Puri Paz González. *** Y ya que…

في مثل هذا اليوم سلم الشيخ المأمون مدينة العرائش لفيليب الثالث ملك إسبانيا

بتاريخ 20 نوفمبر, 2016

في مثل هذا اليوم (20 نوفمبر) من سنة 1610 م. سلم الشيخ المأمون مدينة العرائش لفيليب الثالث ملك إسبانيا. و قد إعتبرت مدينة العرائش من الثغور المهمة والاستراتيجية بشمال المغرب؛ حيث أولاها ملوك المغرب اهتماما بالغاً لموقعها القريب من أوروبا، ولصد هجمات البرتغال والإسبان الذين كانت أمنياتهم احتلال المدينة بأي طريقة كانت. وقد حاول البرتغاليون احتلالها عدة مرات: الأولى سنة 1489 م. من خلال بناء قلعة، ثم سنة 1504 و1508 م. وتم صد هجماتهم؛ ثم سنة 1575 م حيث جيَش ملك البرتغال حملة لاحتلال العرائش من خلال مهاجمتها واحتلالها عن طريق البحر ما نتج عنها وقوع معركة وادي المخازن المشهورة وانهزامهم فيها. غير أن الإسبان احتلوا المدينة سنة 1610، من خلال معاهدة تسليمهم المدينة، مقابل مساعدتهم لأحد ملوك…

بالفيديو:انطباعات وآراء زُوّار معرض برج النصر السعدي بالعرائش

بتاريخ 23 يوليو, 2016

العرائش24-الشرادي – العماري بمناسبة تنظيم جمعية القصبة للنهوض بالتراث الثقافي للمدينة العثيقة بالعرائش،معرض حدود سائلة،مساء يوم الجمعة 22يوليوز الجاري،شهد فضاء حصن النصر السعدي، جوارساحة كومدانسيا،توافدا كبيرا من ساكنة العرائش وزواها،حيث عرف اليوم الأول من فعاليته تكريم بعض الشخصيات و تنظيم أمسية لطرب الأندلسي،وعرض شريط وثائقي حول تاريخ مدينة العرائش،الذي عرض ﻷول مرة في هذا الحصن الذي يرجع للقرن 16 ميلادي،صور ناذرة عن حقب زمنية تعاقبت على مدينة العرائش. و قد أدلى العديد من زوار معرض برج النصر السعدي “حدود سائلة”،بإنطباعاتهم ومشاعرهم حيال اللوحات والجداريات التي تم عرضها حول تاريخ مدينة العرائش،وتوافد عدد كبير من الزوار في اليوم اﻷول،أعطى إنطباع بأن العرايشيين لديهم حب كبير وشوق للإطلاع على تاريخ مدينتهم. وأدلى الكثير من المواطنين العاديين والمسؤولين وأبناء العرائش في الخارج…

المغاربة و اللعب .. لعبة ماطا نموذجا

بتاريخ 8 مايو, 2016

 عزيز قنجاع اســــتهلال هل المغاربة شعب لا يلعب؟سؤال قد يكون الجواب عنه بالإيجاب ممكنا، فرغم ضخامة الإسطوغرافيا المغربية وحجم عملية التحقيق الدؤوبة، فإننا لازلنا نلاحظ أن تيمة اللعب عند المغاربة من التيمات المسكوت عنها، بل من التيمات المنعدمة في مصادرنا التاريخية المغربية، عكس رديفاتها الإغريقية والرومانية. فإذا استثنينا بعض النتافات البسيطة والإشارات المبتسرة التي دونها الحسن الوزان في موسوعته «وصف إفريقيا» حول بعض الألعاب التي مارسها شباب المدن العتيقة بالمغرب، فإن اللعب لم يتم التأريخ له ولا الاشتغال عليه بسبب حشره ضمن ثقافة العامة والغوغاء وتم اعتباره بابا من أبواب الهزل وقلة المروءة، وحتى وقتنا الراهن، وإذا استثنينا مجال السينما، وخصوصا فيلم «موسم المشاوشة» لمحمد عهد بنسودة، فإننا لا نجد كتابات…